يعمل على الحد من الوفيات وإنتشار الأمراض ، ويقدم الدعم المستدام للمرافق الطبية وكذلك الاستجابة للحالات الطارئة من خلال تغطية مرتبات العاملين بالمجال الطبي والتكاليف التشغيلية والأدوية والسفر والمواد الاستهلاكية فضلاً عن إعادة تأهيل المراكز المتأثرة بالحرب.

 

مهمة البرنامج:

المساهمة في بناء نظام صحي مستقر في سوريا من خلال تقديم المساعدات الإنسانية التي تتعلق بالصحة،

مع التركيز على أكثر الناس ضعفاً، بالإضافة إلى تعزيز التنسيق ونظم المعلومات الصحية، لتحسين فعالية الاستجابة الصحية المنقذة للحياة.

 

مجالات الخبرة:

1- دعم المراكز الطبية:

الحفاظ على توفير خدمات الرعاية الصحية للمحتاجين والمساعدة في تقليل الوفيات من خلال توفير الرعاية والإمدادات.

2- الاستجابة لحالات الطوارئ:

إعادة تأهيل المرافق والمعدات الطبية المتضررة.

3- التشخيص الطبي:

المختبرات وخدمات التصوير.




تاريخ البرنامج :

لدى "وطن" ركائز مختلفة للمساعدة في تحقيق الهدف المتمثل في تحسين النظم الصحية المقدمة من خلال المرافق الصحية المجهزة تجهيزاً كاملاً مع الخدمات الطبية عالية الجودة، والعاملين الطبيين المدربين تدريباً جيداً، والاستجابة السريعة، ونظم المعلومات الصحية المناسبة (بما في ذلك تقارير الاختصاصات الطبية والأوبئة والأمراض المزمنة).

 

- تنفذ مشاريع "وطن" في معظم المناطق المحاصرة أو التي يصعب الوصول إليها حيث تكون الحاجة إلى الرعاية الصحية هي الأكبر.

- تدعم خطة الاستجابة الطارئة في الإمدادات الطبیة والمعدات الطبیة الطارئة وإعادة تأھیل المرافق.

- يقوم قسم التشخيص الصحي في "وطن" والمختبرات وخدمات الأشعة بزيادة مستوى الخدمات الصحية المقدمة.

تواصل "وطن" توسيع نطاق وصولها إلى المزيد من المناطق وزيادة المستفيدين من خلال السماح بالوصول إلى الحق الأساسي في الرعاية الصحية عبر إنشاء مركزين للتشخيص في عام 2017 وتقديم تدريب أكثر تخصصاً للكوادر داخل سوريا لزيادة خبرتهم.

كما وتهدف "وطن" إلى أن تكون أول من ينفذ خططها المبتكرة للتصدي لحالات الطوارئ للتخفيف من بطء الإجراءات في الاستجابة.




 

مشاريع البرنامج:

دعم المراكز الطبية وتقديم الاستجابة الطارئة

دعم المراكز الطبية وبناء القدرات الطبية في الغوطة الشرقية