مؤتمر وطن السادس.. مستقبل واعد

وطن

عقدت منظومة وطن حفل افتتاح مؤتمرها السنوي السادس في مدينة إسطنبول 15 شباط/ فبراير2018، بحضور السيدة التركية الأولى، السيدة أمينة أردوغان، وبحضور أكثر من 600 شخصية، وضم المؤتمر ممثلي منظمات المجتمع المدني الفاعلة وممثلي المانحين الرئيسيين، بالإضافة إلى ممثلين عن الحكومات وشخصيات فاعلة دولية وأكادمية نشطين في الاستجابة في كل من سوريا وتركيا.

تم التركيز على تطوير آليات العمل باتجاه بناء مستقبل أفضل للشرائح المستهدفة من برامج المؤسسات المجتمعة في المؤتمر تماشياً مع شعار المؤتمر "مستقبل واعد"

وقالت السيدة أمينة أردوغان في اليوم الإفتتاحي: "إننا نجتمع اليوم كلنا حول الحلقة الإنسانية، لا يوجد فرق في الدين والعرق واللغة، لنلبي النداء ونجد الحلول حقاً"

وتضمن اليوم الأول للمؤتمر إفتتاح ملتقى وطن لإمداد المنظمات الإنسانية، كما شهدت أجندة المؤتمر عقد أول اجتماع لإيجاد منصة عالية المستوى للعاملين الإنسانيين، والذين يقومون بالإستجابة إلى حاجات السوريين في كل من سوريا وتركيا، وتضمن منتدى التدخل المستدام جلسة حوار جمعت مندوبي السلطة التركية مع المانحين الأساسيين، ممثلين هيئة الأمم المتحدة، والفاعلين المحليين (في سوريا وتركيا)، والفاعلين الدوليين، وركزت الورشة في البحث عن وسائل تقوية استجابة النظم الإيكولوجية من خلال إنشاء منتدى فاعل على المدى الطويل مع دعم مستمر من الفاعلين المهتمين من الطرف التركي.

وطن

وطن

كما شهد اليومين الثاني والثالث مسارات وورش عمل ضمت العديد من العاملين في منظمات المجتمع المدني وأعضاء شبكة وطن  وناقشت المسارات مواضيع متعددة : ميثاق المجتمع المدني السوري، من التعليم الطارئ إلى التعليم الشامل، نهج الدعم النفسي الاجتماعي القائم على المجتمع المحلي، السوريون في تركيا: من الاستضافة إلى الاندماج، خارطة الطريق لنظم الإدارة الصحية في مرحلة ما بعد الأزمات، الوصول الإنساني، تحديات ووصول